ميلاد مجيد ورأس سنة مباركة

 دعاؤنا للعام الجديد هو من وحي ميلاد السيّد المسيح: اللّهم نجّنا من اليأس والإحباط والخيبة ومن تداعياتها المدمّرة، اللّهم إهدِ من بيدهم القرار والسلطة لنبذ الفرقة والانقسام والأنانية، اللّهم سدّد خطاهم نحو الخير العام وإخراج البلاد من النفق المظلم إلى ضوء الحق والصلاح والصراط المستقيم، اللّهم امنحنا القوة لمواجهة الأخطار المحيطة بنا وأعِد الينا بعض الأمل والايمان لكي نحافظ على قيم الشرف والنزاهة والاخلاق الحميدة.

إنّك سميعٌ مجيب.
 
عباس خلف 
 
لا يقوم العدل الا بتأمين العدالة وتوفير الاجهزة التي تقوم بتحقيق هذه العدالة      التعصب هو مصيبة الدنيا وآفة الدين ومهلكة الانسان      نحلم بسياسيين ورجال دولة همّهم الوحيد تنظيم هذه الدولة لا تفكيك عرى انتظامها وتطبيق مبادئ العدالة الاجتماعية      نحلم بالمسؤول الذي يتجرأ على توقيف كل لبناني يقوم بتحريض طائفي      رجل الدولة الحقيقي يجب ان تكون له دائماً عين على المبادئ يستلهم منها مواقفه وتصرفاته وعين اخرى على الواقع المحيط بتطبيقها      المطلوب ان تتحول المؤسسات الاقتصادية الى مؤسسات انسانية لأن "الاقتصاد" في النهاية ليس غاية بل وسيلة لتحقيق الانسان      لا حرية لمواطن فيما ينتقص من حرية الاخرين المشروعة      لا يهمني ان يقول الناس انهم تركوا كمال جنبلاط وحده، اعتزازي هو انني كنت ولا أزال دائماً وحدي، ولم ادخل يوماً في سياق آكلي الجبنة السياسية
رابطة أصدقاء كمال جنبلاط ٢٠١٢، جميع الحقوق محفوظة
a website by progous