رابطة أصدقاء كمال جنبلاط تقدّم آخر الأخبار عن فيلم "كمال جنبلاط الشاهد والشهادة"

 يسرّ رابطة أصدقاء كمال جنبلاط إعلام أصدقائها عن أخر أخبار الفيلم الوثائقي "كمال جنبلاط الشاهد والشهادة" الذي أنتجته، وقام بإخراجه الأستاذ هادي زكاك، قد حقق نجاحات كبرى، وهذه أبرزها:

جائزة أفضل فيلم وثائقي طويل في مهرجان الجوائز الفرانكوفونية للسينما، الذي انعقد في بيروت مطلع شهر كانون الأول الحالي.
جائزة تنويه خاص من لجنة التحكيم في مهرجان الإسماعيلية (مصر) الدولي للأفلام التسجيلية.
ثلاث جوائز في مهرجان الأفلام اللبنانية: أفضل إخراج، أفضل موسيقى تصويرية،  وأفضل مونتاج.
إفتتاح الدورة الرابعة للمهرجان الدولي "أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي بعرض فيلم "كمال جنبلاط الشاهد والشهادة" في مدينة طنجة في المغرب. 
كذلك شهد الفيلم إقبالا مميزا، حيث عرض:
- لمدة ثمانية أسابيع في أربع صالات سينما في بيروت
- في أبو ظبي بدعوة من السفارة اللبنانية في دولة الإمارات العربية
- في عمّان – الأردن بتنظيم رعته "الهيئة الملكية الأردنية للأفلام
- في باريس في معهد العالم العربي
- في تورنتو – كندا بدعوة من الجمعية اللبنانية الكندية
- في الولايات المتحدة الأميركية، بدعوة من "المؤسسة الأميركية الدرزية
ملاحظة: DVD الفيلم متوفر لمن يرغب في مركز الرابطة (تلفون: 01/370117 - 9)
 
لا يقوم العدل الا بتأمين العدالة وتوفير الاجهزة التي تقوم بتحقيق هذه العدالة      التعصب هو مصيبة الدنيا وآفة الدين ومهلكة الانسان      نحلم بسياسيين ورجال دولة همّهم الوحيد تنظيم هذه الدولة لا تفكيك عرى انتظامها وتطبيق مبادئ العدالة الاجتماعية      نحلم بالمسؤول الذي يتجرأ على توقيف كل لبناني يقوم بتحريض طائفي      رجل الدولة الحقيقي يجب ان تكون له دائماً عين على المبادئ يستلهم منها مواقفه وتصرفاته وعين اخرى على الواقع المحيط بتطبيقها      المطلوب ان تتحول المؤسسات الاقتصادية الى مؤسسات انسانية لأن "الاقتصاد" في النهاية ليس غاية بل وسيلة لتحقيق الانسان      لا حرية لمواطن فيما ينتقص من حرية الاخرين المشروعة      لا يهمني ان يقول الناس انهم تركوا كمال جنبلاط وحده، اعتزازي هو انني كنت ولا أزال دائماً وحدي، ولم ادخل يوماً في سياق آكلي الجبنة السياسية
رابطة أصدقاء كمال جنبلاط ٢٠١٢، جميع الحقوق محفوظة
a website by progous