رابطة أصدقاء كمال جنبلاط تقدّم آخر الأخبار عن فيلم "كمال جنبلاط الشاهد والشهادة"

 يسرّ رابطة أصدقاء كمال جنبلاط إعلام أصدقائها عن أخر أخبار الفيلم الوثائقي "كمال جنبلاط الشاهد والشهادة" الذي أنتجته، وقام بإخراجه الأستاذ هادي زكاك، قد حقق نجاحات كبرى، وهذه أبرزها:

جائزة أفضل فيلم وثائقي طويل في مهرجان الجوائز الفرانكوفونية للسينما، الذي انعقد في بيروت مطلع شهر كانون الأول الحالي.
جائزة تنويه خاص من لجنة التحكيم في مهرجان الإسماعيلية (مصر) الدولي للأفلام التسجيلية.
ثلاث جوائز في مهرجان الأفلام اللبنانية: أفضل إخراج، أفضل موسيقى تصويرية،  وأفضل مونتاج.
إفتتاح الدورة الرابعة للمهرجان الدولي "أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي بعرض فيلم "كمال جنبلاط الشاهد والشهادة" في مدينة طنجة في المغرب. 
كذلك شهد الفيلم إقبالا مميزا، حيث عرض:
- لمدة ثمانية أسابيع في أربع صالات سينما في بيروت
- في أبو ظبي بدعوة من السفارة اللبنانية في دولة الإمارات العربية
- في عمّان – الأردن بتنظيم رعته "الهيئة الملكية الأردنية للأفلام
- في باريس في معهد العالم العربي
- في تورنتو – كندا بدعوة من الجمعية اللبنانية الكندية
- في الولايات المتحدة الأميركية، بدعوة من "المؤسسة الأميركية الدرزية
ملاحظة: DVD الفيلم متوفر لمن يرغب في مركز الرابطة (تلفون: 01/370117 - 9)
 
الغاء الطائفية السياسية التي هي السبب الجوهري في تأخر البلاد.      اعتبار الرشوة في الانتخابات جناية والتشدد في معاقبة مرتكبيها.       اخضاع النائب لمراقبة ديوان المحاسبة بالنسبة لموارده ومصاريفه، ولمحكمة الاثراء غير المشروع لتأكيد صفة النزاهة      عدم الجمع بين الوزارة والنيابة ، واسقاط النيابة عن كل من يتولى الوزارة.      وضع قانون يحدد سن تقاعد النواب عند الرابعة والستين لتمكين الجيل الجديد من الدخول والتمثل ، دورياً في المجلس النيابي.   
رابطة أصدقاء كمال جنبلاط ٢٠١٢، جميع الحقوق محفوظة
a website by progous