السنيورة حاضر في المغرب: لا مناص من العودة الى المشروع العربي

  السنيورة حاضر في المغرب: لا مناص من العودة الى المشروع العربي

 
 
8 آب 2015
 
شارك رئيس كتلة "المستقبل" الرئيس فؤاد السنيورة في المغرب في افتتاح موسم "اصيلة" الـ 37 في حضور حشد من الشخصيات المغربية والمفكرين والمثقفين العرب تحت عنوان:"العرب: نكون أو لا نكون.. نعم نكون.."
 
وقال في محاضرة ان "ما تحقق بعد إنجاز الاستقلال في الدول العربية لا يتلاءم والتضحيات التي قدمتها الأمة وشعوبها"، مشيرا الى ان "الكيان الصهيوني استعمار استيطاني في قلب أمتنا العربية، سرق أرض فلسطين وشرّد شعبها وتوسع على حساب القانون الدولي وحقوق الشعوب العربية".
وأكد "أننا في مطلع القرن الحادي والعشرين نشهد مرحلةً جديدةً من التفتيت والتشرذم والانهيار في وضعنا العربي نتيجة تعثر المشروع العربي الثاني الذي أطلقه الرئيس جمال عبد الناصر في خمسينات القرن الفائت". ورأى أن "إيران أصبحت تمارس دوراً يعكف على خطف قضايا العرب والمسلمين والتستر بذلك خدمة لما تعتبره مصالحها القومية، وتعمل على اختراق العراق بالكامل وتقسيمه".
 
واضاف: "عانت منطقتنا العربية تلك الحرب الشعواء المعلنة على الفكر والتفكير، بخاصة إذا كان تحديثياً أو حراً أو نقدياً أو شجاعاً. وقد أسهمت الصدمات والأحداث والمشكلات التي عاشتها في نشوء عدد من التنظيمات المتطرفة التي تتوسل العنف أمثال "داعش".
 
وأكد ان "لا مناص من العودة إلى إنجاح المشروع الحضاري للعروبة المستنيرة والجامعة والمحتضنة لكل المكونات العربية والإثنية، بعيداً من دعوات الاجتثاث والتشفي والثأر لإعادة الاعتبار إلى القضية العربية الأساس، والعمل على تطوير موقف عربي واضح وثابت يستعيد التوازن الاستراتيجي في المنطقة".
http://newspaper.annahar.com/article/257911-السنيورة-حاضر-ف . . .
الغاء الطائفية السياسية التي هي السبب الجوهري في تأخر البلاد.      اعتبار الرشوة في الانتخابات جناية والتشدد في معاقبة مرتكبيها.       اخضاع النائب لمراقبة ديوان المحاسبة بالنسبة لموارده ومصاريفه، ولمحكمة الاثراء غير المشروع لتأكيد صفة النزاهة      عدم الجمع بين الوزارة والنيابة ، واسقاط النيابة عن كل من يتولى الوزارة.      وضع قانون يحدد سن تقاعد النواب عند الرابعة والستين لتمكين الجيل الجديد من الدخول والتمثل ، دورياً في المجلس النيابي.   
رابطة أصدقاء كمال جنبلاط ٢٠١٢، جميع الحقوق محفوظة
a website by progous