هذا هو خطر العلاج بالهورمونات

 أثبت باحثون من جامعة أوكسفورد في دراسة نشرت في12 شباط 2015 في المجلّة العلمية The Lancet أنّ العلاج بالهورمون الذي يستخدم للتخفيف من اضطرابات مرحلة انقطاع الطمث يزيد من خطر الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 40%.

ترتكز هذه الدراسة إلى 52 دراسة أخرى أجريت على 21488 امرأة مصابات بسرطان المبيض، وكان 55% منهنّ قد خضعن للعلاج بالهورمونات لمدّة ست سنوات على الأقل. وقد استنتج الباحثون بالتالي أنّ النساء اللواتي كنّ خضعن لهذا النوع من العلاج، ارتفع لديهنّ خطر الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 40%، مقارنة باللواتي لم يخضعن له. تنخفض نسبة الإصابة بهذا المرض بعد التوقف عن العلاج، إنّما يبقى الخطر يهدّد حياة المرأة التي سبقت أن خضعت للعلاج بالهورمونات بنسبة 25% بعد عشر سنوات، أيضاً مقارنة مع اللواتي لم يخضعن له.
جريدة النهار  
لا يقوم العدل الا بتأمين العدالة وتوفير الاجهزة التي تقوم بتحقيق هذه العدالة      التعصب هو مصيبة الدنيا وآفة الدين ومهلكة الانسان      نحلم بسياسيين ورجال دولة همّهم الوحيد تنظيم هذه الدولة لا تفكيك عرى انتظامها وتطبيق مبادئ العدالة الاجتماعية      نحلم بالمسؤول الذي يتجرأ على توقيف كل لبناني يقوم بتحريض طائفي      رجل الدولة الحقيقي يجب ان تكون له دائماً عين على المبادئ يستلهم منها مواقفه وتصرفاته وعين اخرى على الواقع المحيط بتطبيقها      المطلوب ان تتحول المؤسسات الاقتصادية الى مؤسسات انسانية لأن "الاقتصاد" في النهاية ليس غاية بل وسيلة لتحقيق الانسان      لا حرية لمواطن فيما ينتقص من حرية الاخرين المشروعة      لا يهمني ان يقول الناس انهم تركوا كمال جنبلاط وحده، اعتزازي هو انني كنت ولا أزال دائماً وحدي، ولم ادخل يوماً في سياق آكلي الجبنة السياسية
رابطة أصدقاء كمال جنبلاط ٢٠١٢، جميع الحقوق محفوظة
a website by progous