منبر الأصدقاء
تحية من القلب للأم رمز العطاء
عباس خلف

 ليس صدفة الاحتفال بعيد الأم مع مطلع فصل الربيع. فمع الربيع تتجدد الحياة في الطبيعة، وبفضل دور الأم المميز تستمر الحياة وتتجدد على مستوى البشر.

في ذكرى كمال جنبلاط: أبقاك الله في ضمائرنا ملجأ للمهتدين
جان عبيد
جريدة النهار

 في ذكرى الراحل الكبير الصديق العزيز كمال جنبلاط، في السادس عشر من آذار، يحار الإنسان إذا كان رحيله مدعاة راحة له حتى لا ترى عيناه ما حلّ بهذا الوطن وهذه الأمة من انهيار كامل للأحوال وتدافع مريع للأهوال وغياب شبه كامل للرجال الرجال.

 
عيد الأمّ
عباس خلف

لا حق لكم على اللبنانيين
مروان إسكندر
جريدة "النهار" 24 آب 2012

لا حق لكم على اللبنانيين

إنها إسرائيل يا غبي
بقلم نجاة شرف الدين
أخبار بووم 31 تموز 2012

"إنها إسرائيل يا غبي"

الثـورة والدسـاتير
بقلم فواز طرابلسي
جريدة "السيفر" 20 حزيران 2012

الثـورة والدسـاتير

رزق لـ" النهار": الأسد واجهة روسية - إيرانية يتحطم عليها الثوار
بقلم مي عبود ابي عقل
جريدة النهار 03 حزيران 2012

رزق لـ" النهار": الأسد واجهة روسية - إيرانية يتحطم عليها الثوار
قانون الانتخاب الجديد يجب أن يعيد الثنائية السياسية وليس الطائفية
 

الحركة اليسارية في ذكرى كمال جنبلاط
بقلم منير بركات
جريدة "الأنباء" 13 آذار 2012
أوباما...والبطة النووية
بقلم نجاة شرف الدين
أخبار بووم الإثنين 12 آذار 2012
لنتصارح
بقلم مروان إسكندر
جريدة "النهار" الجمعة 09 آذار 2012
 1 2 3 4 5  
لا يقوم العدل الا بتأمين العدالة وتوفير الاجهزة التي تقوم بتحقيق هذه العدالة      التعصب هو مصيبة الدنيا وآفة الدين ومهلكة الانسان      نحلم بسياسيين ورجال دولة همّهم الوحيد تنظيم هذه الدولة لا تفكيك عرى انتظامها وتطبيق مبادئ العدالة الاجتماعية      نحلم بالمسؤول الذي يتجرأ على توقيف كل لبناني يقوم بتحريض طائفي      رجل الدولة الحقيقي يجب ان تكون له دائماً عين على المبادئ يستلهم منها مواقفه وتصرفاته وعين اخرى على الواقع المحيط بتطبيقها      المطلوب ان تتحول المؤسسات الاقتصادية الى مؤسسات انسانية لأن "الاقتصاد" في النهاية ليس غاية بل وسيلة لتحقيق الانسان      لا حرية لمواطن فيما ينتقص من حرية الاخرين المشروعة      لا يهمني ان يقول الناس انهم تركوا كمال جنبلاط وحده، اعتزازي هو انني كنت ولا أزال دائماً وحدي، ولم ادخل يوماً في سياق آكلي الجبنة السياسية
رابطة أصدقاء كمال جنبلاط ٢٠١٢، جميع الحقوق محفوظة
a website by progous